د.علي شلش

عرض حسب الشبكة قائمة
فرز حسب
عرض في الصفحة الواحدة

الأدب الأفريقي

خاص-ظهر على أيديهم مصطلح الأدب الأفريقي. ولكن هذا المصطلح اختلط منذ ظهوره بالنزعات الاستعمارية ومخلفاتها الثقافية. وتدرج في مجاله من الأدب الشعبي (الفلكلوري)  غير المكتوب إلى الأدب المكتوب باللغات الأوربية الثلاث التي دخلت في ركاب السيطرة الاستعمارية، وهي-بترتيب ظهورها في أفريقيا-البرتغالية، والإنجليزية والفرنسية. ثم شمل أدب اللغات الأفريقية المكتوبة مثل السواحلية والزولو والهوسا. ومع ذلك لم يسلم المصطلح من التحير لأوربا، والعطف على الأفارقة من منظور التلمذة على الأوربيين. ولكن موجة التحرر والاستقلال التي اجتاحت القارة الأفريقية في الخمسينيات وما بعدها أدت إلى تغيرات كثيرة في معاني المصطلح ودلالاته الثقافية. كما أدت إلى ظهور عدد كبير من الأدباء الجدد، لا في اللغات الأوربية الثلاث المذكورة وحسب، وإنما في اللغات المحلية المكتوبة أيضا. يناقش الكتاب-الذي بين يديك-هذا كله، ويقدم صورة شاملة، مدعمة بالنصوص، للأدب الأفريقي خارج مجال اللغة العربية، بطريقة علمية مبسطة. كما يتناول هذا الأدب من خلال خمسة أجناس أدبية لها الصدارة-اليوم-في أفريقيا، وهي على التوالي: الشعر والمسرحية والرواية والقصة القصيرة والسيرة
د.ك.‏ 0.300