أنطوني جيدنز

عرض حسب الشبكة قائمة
فرز حسب
عرض في الصفحة الواحدة

بعيدا عن اليسار واليمين ( مستقبل السياسات الراديكالية)

رؤية نقدية للواقع العالمي المعاصر في ضوء تحولات جذرية غيرت المشهد العالمي والعلاقات الدولية  والمجتمعية والفردية يحدثنا عن تجليات التقدم العلمي والتقاني واثر ذلك في نشاط الإنسان وفي الطبيعة التي تغيرت جذريا فلم تعد هذ الطبيعة أي الموضوع المستقل والمنفصل عن الإنسان ويحدثنا عن نتائج ذلك فيما يسميه المخاطرة المصنوعة وفقدان اليقين المصنوع وانعكاسات ذلك في بنية الأسرة وفي صورة الذات لدى الفرد وفي الجنوسة ويضع المؤلف وهو عالم الاجتماع البريطاني المبرز رؤية في إطار سياسة الحياة التي يراها معالم على الطريق للخلاص ويحدد في هذا النطاق رفضه لليسار وللاشتراكية بكل ألوانها ويؤكد انحيازه للرأسمالية التي أصبح لها سلطان مطلق ويحاول رسم خط وسط أو طريق ثالث بين الديموقراطية والاشتراكية وبين دولة الرفاع الكينزية الغربية ولكنه في محاولته هذه يكشف عن جهده لترشيد الليبرالية الجديدة المعبرة عن الشركات العملاة وعن السوق الحرة
د.ك.‏ 0.300